الصين تخلف وعودها والرسوم سيتم زيادتها - الكناني جروب elkenanygroup

-والصين.jpg

قال  روبرت لايتهايزر كبير المفاوضين التجاريين للرئيس دونالد ترامب إن الولايات

المتحدة تخطط لزيادة الرسوم على السلع الصينية يوم الجمعة متهما بكين

بالرجوع عن تعهدات قطعتها على نفسها خلال المفاوضات.

ورغم ذلك أبلغ لايتهايزر الصحفيين يوم الاثنين في واشنطن إن المحادثات التجارية

ستتواصل وسيزور وفد صيني واشنطن يومي الخميس والجمعة. وهذا سيمثل

تأجيلا عن توقعات سابقة بأن تبدأ جولة من المحادثات يوم الاربعاء التي كان يآمل

مراقبون كثيرون أن تسفر عن اتفاق.

ووسط تلك المناقشات، تخطط إدارة ترامب لزيادة الرسوم على واردات قادمة من

الصين في الساعة 12:01 صباحا بالتوقيت الأمريكي (6:01 صباحا بتوقيت القاهرة)

يوم العاشر من مايو.

وقال لايتهايزر :كنا نشعر أننا في طريقنا للتوصل إلى شيء ما. ولكن على مدار

الاسبوع الماضي رأينا رجوع الصين عن تعهداتها”، مضيفا ان قضايا مهمة تبقى

عالقة، من بينها ما إذا كانت الرسوم الحالية ستبقى قائمة.

وانخفضت العقود الاجلة لمؤشر اس اند بي 500 للأسهم الأمريكية إثر تلك الأخبار،

بجانب أسهم تتأثر بالتجارة من ضمنها كاتربيلر وأبل. وتراجعت أيضا أسهم شركات أشباه الموصلات.

وانخفض عائد السندات الأمريكية لآجل عشر سنوات ست نقاط أساس إلى

2.47% يوم الاثين وحدث أغلب التراجع في أواخر جلسة تداولات نيويورك على خلفية خبر الرسوم.

وانخفض الدولار مقابل الين وواصل تراجعاته في أوائل تعاملات أسيا والمحيط

الهادي يوم الثلاثاء، لكن تماسك فوق أدنى مستويات سجلها في أوائل تعاملات

الاثنين. وإستأنف اليوان الصيني تراجعاته بعد ان كان تعافى من بعض خسائره في الجلسة الأسيوية السابقة.

وقال ستيفن منوتشن وزير الخزانة الأمريكي إنه على الرغم من ان بعض المخاوف

أثيرت الاسبوع الماضي عندما كان هو ولايتهايزر في بكين من أجل محادثات، إلا أنهم

تلقوا تكمينات. ولكن بعدها في عطلة نهاية الاسبوع الماضي، تعثرت بشكل كبير المحادثات، حسبما أضاف.

mm

data.entry